اللواء بحيبح: الجيش أثبت قدرته القتالية والمليشيا تعيش أيامها الأخيرة

img

سبتمبر نت/ البيضاء

 

أكد اللواء الركن، مفرح بحيبح قائد محور بيحان أن الجيش الوطني ومعه المقاومة الشعبية، أثبتوا قدرتهم القتالية العالية، التي يتمتعون بها اليوم في مختلف جبهات وميادين الشرف والبطولة، وهم يدافعون عن الثورة والجمهورية، ويقارعون فلول مليشيا السلالة والكهنوت الإمامية المدعومة من إيران في مختلف جبهات القتال.

 

وقال اللواء بحيبح لـ “سبتمبر نت” إن الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تمكن من تحرير واستعادة مواقع عسكرية استراتيجية في جبهات مديريتي نعمان، والملاجم في محافظة البيضاء.

 

وأكد أن الجيش الوطني نفذ عمليات عسكرية، ضد المليشيا الحوثية، في جبهات نعمان والملاجم، وكبدها خسائر كبيرة، كما أن المليشيا فشلت في أوقات سابقة، من إحراز أي تقدم في هذه الجبهات.. مشيراً إلى أنها لا تجيد سوى إرسال المغرر بهم من عناصرها إلى محارق الموت والهلاك.

 

وأضاف اللواء بحيبح: أن تلك العصابة الحوثية الإجرامية أصبحت اليوم تعيش أيامها الأخيرة، نتيجة الضربات الموجعة التي تتلقاها يومياً على أيدي أبطال الجيش الوطني ورجال المقاومة الشعبية سواء في جبهات محافظة البيضاء، أو غيرها من جبهات وميادين الشرف والبطولة.

مواضيع متعلقة

اترك رداً