رئيس مجلس القيادة الرئاسي يؤكد الحرص على إنهاء معاناة كافة المحتجزين

img

 

سبتمبر نت/ الرياض

 

التقى فخامة الرئيس الدكتور رشاد محمد العليمي رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليوم الأربعاء، رئيس الفريق الحكومي المعني بملف المحتجزين، يحيى كزمان، وأعضاء الفريق المفاوض.

 

واستمع رئيس مجلس القيادة الرئاسي من رئيس وأعضاء الفريق الحكومي إلى احاطة وافية حول نتائج الاجتماعات الأخيرة التي رعتها الأمم المتحدة، واللجنة الدولية للصليب الأحمر في العاصمة السويسرية بيرن.

 

وأشاد فخامة الرئيس بدور الفريق الحكومي في الاجتماعات التي أفضت إلى التوافق على خطة تنفيذية لاطلاق سراح  181 محتجزا ومختطفا، ومخفيا قسرا في سجون المليشيات الحوثية المدعومة من النظام الإيراني.

 

وأكد رئيس مجلس القيادة الرئاسي حرص المجلس، والحكومة على لم شمل كافة المحتجزين بذويهم، وإنهاء هذه المعاناة الإنسانية التي طال أمدها.

 

وشدد الرئيس على دور الأمم المتحدة والمجتمع الدولي في المضي قدما لاتمام عملية التبادل المتفق عليها، واستئناف المساعي لاطلاق باقي المحتجزين وفقا لقاعدة الكل مقابل الكل.

 

كما أكد اهمية تتنفيذ الزيارات المشتركة إلى مراكز الاحتجاز، والوصول إلى جميع المعتقلين، والمختطفين، والمخفيين قسرا دون قيد أو شرط.

 

ووجه رئيس مجلس القيادة الرئاسي، الحكومة، والجهات المعنية بتنفيذ الخطة المعتمدة لنقل واستقبال، وتقديم الرعاية الصحية وغيرها من الخدمات المطلوبة للمحتجزين المقرر الافراج عنهم بموجب الاتفاق.

 

حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور يحيى الشعيبي.

مواضيع متعلقة

اترك رداً