تعز خالية من الأطفال المجندين والمحافظ شمسان يؤكد الالتزام بالدستور والقوانين والاتفاقيات الدولية

img

 

 

سبتمبر نت/ تعز

 

أكد محافظ محافظة تعز نبيل شمسان، التزام محافظة تعز بالدستور والقوانين النافذة والاتفاقيات الدولية فيما يتعلق بمنع تجنيد الاطفال أو عمالتهم، وتولي السلطة المحلية مثل هذه القضايا اهتمام خاص.

 

وقال المحافظ شمسان خلال مؤتمر صحفي اقامته اللجنة الفنية المشتركة لمنع تجنيد الاطفال، يوم الأربعاء، تزامناً مع تنفذ نزول ميداني للمحافظات والمناطق والمحاور العسكرية والأمنية للتحقيق من مستوى تنفيذ التعليمات العسكرية لمنع تجنيد الاطفال “محافظة تعز لديها مخزون بشري كبير، وتهتم السلطة المحلية بتشجيعهم للالتحاق بالتعليم والالتزام بالدستور والقانون في منع تجنيد أو عمالة الأطفال دون سن الثامنة عشرة”.

 

وجدد محافظ تعز، حرص السلطة المحلية على تسهيل عمل اللجنة الفنية للتأكد من خلو محافظة تعز من ظاهرة تجنيد الأطفال.

 

من جانبه أوضح مساعد رئيس اللجنة الفنية المشتركة لمنع تجنيد الاطفال باسم الحكيمي، أنه تم النزول الميداني للجنة الفنية إلى المعسكرات والجهات الأمنية والسجون في المحافظة للتأكد من وجود أطفال مجندين دون سن الثامنة عشرة.. مؤكداً انه لا يوجد أطفال مجندين في المحافظة وذلك من خلال النزول الميداني والرجوع إلى الكشوفات لدى تلك الجهات.

 

وأوضح الحكيمي أنه من خلال الاطلاع على الكشوفات اتضح أن هناك مجموعة أطفال أسرى من الحوثيين وتم تسليهم لأقاربهم بموجب صفقة تبادل تمت بين الحوثيين وقيادة محور تعز ..لافتا إلى وجود طفل أسير حوثي في السجن التابع لقيادة المحور سبق وأن تم اطلاق سراحه اكثر من مرة وكان يعود للعمل مع الحوثيين وسيتم تسليم الطفل إلى جهة تضمن عدم استخدامه مرة أخرى من قبل الحوثيين.

مواضيع متعلقة

اترك رداً