اللواء البحسني يؤكد جاهزية الأمن والدفاع ضد أية مخاطر تهدد أمن واستقرار حضرموت

img

سبتمبر نت/ المكلا

 

أكد محافظ محافظة حضرموت، قائد المنطقة العسكرية الثانية، اللواء الركن فرج البحسني جاهزية المؤسسات الأمنية والعسكرية في المحافظة، للرد على أية مخاطر تهدد أمن واستقرار حضرموت، والتصدي لها بحزم.

 

وأشار البحسني في مؤتمر صحفي إلى أن حضرموت كانت وما تزال تمثل نموذجاً إيجايباً ومميزاً في الأمن والاستقرار والتعايش، وأنه لا يمكن القبول بفكرة هيمنة طرف على آخر.

 

وأضاف “أنه تم الاستعداد لمواجهة أي خطر، من قبل قوات الجيش والأمن التي تم مؤخراً انتظام صرف رواتبهم إلى جانب الإعلان عن تجهيز قوة احتياطية من أبناء المحافظة لخوض المعارك ضد مليشيا الحوثي”.. مؤكداً أن الاستعدادات تمت بالتنسيق مع وزارة الدفاع.

 

كما أكد المحافظ على دور الصحافة من خلال عملها الرابط بين السلطة المحلية والشعب، وإبلاغ المواطنين عبر الوسائل الإعلامية بتطورات الأحداث السياسية والعسكرية، داعيًا وسائل الإعلام إلى أن تكون عاملاً مساعداً لرفع الروح المعنوية للأفراد والمواطنين المساندين للجيش، ونبّه من استخدام البعض للصحافة بطرائق غير سليمة واعتمادهم على الكذب والزور في أخبارهم ومقالاتهم.

 

وكان وكيل محافظة حضرموت لشؤون الدفاع والأمن العميد صالح لحمدي استعرض بدء تنفيذ وإعداد الخطة الأمنية والعسكرية على صعيد مديريات حضرموت.

مواضيع متعلقة

اترك رداً