رئيس الوزراء يطلع على الوضع الميداني في جبهات شرق صنعاء ويشيد بالالتفاف الشعبي حول الجيش الوطني

سبتمبر نت

 

أكد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، أن الالتفاف الشعبي والقبلي الكبير حول الجيش الوطني في معركة استكمال استعادة الدولة وإنهاء الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانياً، مؤشر على ادراك جميع اليمنيين لخطورة هذا المشروع العنصري الذي تمادى في جرائمه وانتهاكاته ضد المدنيين.

 

وأشار رئيس الوزراء خلال اتصال هاتفي أجراه مع محافظ صنعاء اللواء عبدالقوي شريف، إلى أن التضحيات الجسيمة للشعب اليمني ستتوج حتماً بالانتصار الكبير والخلاص من مليشيات الحوثي وجرائمها ومشروعها، الذي يستهدف عروبة وهوية اليمن ويهدد جوارها الإقليمي.

 

واطلع رئيس الوزراء من محافظ صنعاء على مستجدات الأوضاع الميدانية والعسكرية في جبهات القتال، ضد مليشيا الحوثي الانقلابية شرق صنعاء، وما يخوضه أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية ورجال القبائل بإسناد من تحالف دعم الشرعية من معارك بطولية على طريق استكمال استعادة الدولة وانهاء الانقلاب.

 

وقدم محافظ صنعاء لرئيس الوزراء تقريراً موجزاً عن مختلف الأوضاع على المستوى العسكري والميداني والإنساني.. مؤكداً أن الجميع بات على قناعة تامة أن هذه المليشيات لن ترضخ للسلام ولا تؤمن إلا بالحل العسكري والذي سيكون فيه نهايتهم.

مواضيع متعلقة

اترك رداً