وزير الخارجية يؤكد على أهمية استئناف تمويل المشاريع التنموية في اليمن

img

 

سبتمبر نت

 

بحث وزير الخارجية وشئون المغتربين الدكتور احمد عوض بن مبارك، اليوم الأربعاء، في الكويت، مع مدير الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية عبدالوهاب البدر، آليات تعزيز التعاون بين اليمن والصندوق لتمويل مشاريع التنمية واعادة الاعمار.

 

وثمن بن مبارك الجهود التي بذلها الصندوق الكويتي في تمويل المشاريع التنموية في اليمن خلال العقود الستة الماضية وحرص الصندوق على الاستمرار في دعم المشروعات المتعلقة بالخدمات الاساسية التي تشكل واحدة من أهم الاحتياجات الانسانية العاجلة خلال هذه المرحلة.. مشيداً بمواقف الكويت في دعم مسيرة البناء والتنمية في اليمن وما تمثله الكويت من مكانه خاصة في نفوس كافة ابناء الشعب اليمني.

 

من جانبه أكد مدير الصندوق الكويتي للتنمية، استعداد الصندوق استئناف تمويل المشاريع واستكمال ما تم البدء فيه سابقاً.. مشيراً الى ان الصندوق سبق وقام بتوقيع اتفاقات مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي لتمويل عدد من المشاريع التنموية التي تساهم في استعادة الاقتصاد وتدعم عملية التعافي واعادة الاعمار.

 

في السياق بحث الوزير بن مبارك اليوم في الكويت مع مدير الصندوق العربي للانماء بدر السعد، أهمية استئناف تمويل المشاريع التنموية في اليمن وبما يسهم في عملية التعافي الاقتصادي وتقديم الخدمات.

 

وأشاد بن مبارك بالدور الذي يقوم به الصندوق العربي للإنماء، وما تم تقديمه من دعم لعملية التنمية والاسهام في التعافي الاقتصادي من خلال مساهماته في تمويل مشاريع الخدمات والاحتياجات الاساسية في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها اليمن، مؤكداً حرص الحكومة اليمنية على تذليل الصعوبات التي تواجه عمل الصندوق وتقديم التسهيلات اللازمة لتنفيذ المشروعات الممولة منه في اليمن.

 

من جانبه أعرب مدير عام الصندوق العربي للإنماء، حرص الصندوق على دعم برنامج الحكومة للتعافي الاقتصادي وبما يساعد في التخفيف من المعاناة الانسانية ويسهم في انعاش برامج التنمية في اليمن.

 

حضر اللقاءين سفير اليمن في الكويت الدكتور علي منصور بن سفاع.

مواضيع متعلقة

اترك رداً