الجيش ينفذ عمليات إغارة في جبهة الفاخر شمالي محافظة الضالع والمليشيا تنتقم من المواطنين

img

سبتمبر نت/ الضالع   نفذت وحدات من الجيش اليوم الثلاثاء عمليات إغارة على مواقع المليشيا الحوثية المتمردة في جبهة الفاخر، غربي مديرية قعطبة شمالي محافظة الضالع، مخلفة أعداداً من القتلى والجرحى في صفوف المليشيا المدعومة من إيران.   وبحسب مصدر ميداني لـ "سبتمبر نت" أن قوات الجيش في عمليات إغارة ناجحة تمكنت من مفاجأة العدو الحوثي في عدد من مواقع جبهة الفاخر، وأن العمليات أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المليشيا.   وأكد المصدر أن المليشيات الحوثية المتمركزة في الجبهة ذاتها باتت تتهاوى تحت ضربات الجيش المحكمة، وأنها أصبحت في موقع الدفاع، وغير قادرة على تحقيق أي هدف لها.   وأشار أن المليشيا لجأت إلى زرع الألغام والعبوات الناسفة بمحيط مواقعها لإعاقة أي تقدم نحوها، مكثفة من زرعها للمتفجرات في المناطق المجاورة، والتي تتسبب بقتلى وجرحى من المدنيين، معيقة مصالحهم بشكل كبير.   إلى ذلك كثفت المليشيا الحوثية المتمردة قصفها القرى والمناطق الآهلة بالسكان، بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، انتقاماً من المواطنين، التي تعمل على تهجيرهم والاستيلاء على مزارعهم، ومصادرة المحاصيل، تحت ذريعة المجهود الحربي.   وتشهد جبهات شمال الضالع معارك كر وفر، حقق فيها أبطال الجيش والمقاومة انتصارات كبيرة على حساب عناصر المليشيا الحوثية، التي تتكبد الهزائم المتتالية، والخسائر الكبيرة في العتاد والأرواح.

سبتمبر نت/ الضالع

 

نفذت وحدات من الجيش اليوم الثلاثاء عمليات إغارة على مواقع المليشيا الحوثية المتمردة في جبهة الفاخر، غربي مديرية قعطبة شمالي محافظة الضالع، مخلفة أعداداً من القتلى والجرحى في صفوف المليشيا المدعومة من إيران.

 

وبحسب مصدر ميداني لـ “سبتمبر نت” أن قوات الجيش في عمليات إغارة ناجحة تمكنت من مفاجأة العدو الحوثي في عدد من مواقع جبهة الفاخر، وأن العمليات أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف المليشيا.

 

وأكد المصدر أن المليشيات الحوثية المتمركزة في الجبهة ذاتها باتت تتهاوى تحت ضربات الجيش المحكمة، وأنها أصبحت في موقع الدفاع، وغير قادرة على تحقيق أي هدف لها.

 

وأشار أن المليشيا لجأت إلى زرع الألغام والعبوات الناسفة بمحيط مواقعها لإعاقة أي تقدم نحوها، مكثفة من زرعها للمتفجرات في المناطق المجاورة، والتي تتسبب بقتلى وجرحى من المدنيين، معيقة مصالحهم بشكل كبير.

 

إلى ذلك كثفت المليشيا الحوثية المتمردة قصفها القرى والمناطق الآهلة بالسكان، بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، انتقاماً من المواطنين، التي تعمل على تهجيرهم والاستيلاء على مزارعهم، ومصادرة المحاصيل، تحت ذريعة المجهود الحربي.

 

وتشهد جبهات شمال الضالع معارك كر وفر، حقق فيها أبطال الجيش والمقاومة انتصارات كبيرة على حساب عناصر المليشيا الحوثية، التي تتكبد الهزائم المتتالية، والخسائر الكبيرة في العتاد والأرواح.

مواضيع متعلقة

اترك رداً