الخالدون.. العميد زيد الشومي

img

سبتمبر نت/ محمد الحريبي العميد زيد الشومي قائد اللواء203  مش ميكا شهيد خالد سطر أروع البطولات وعرف عنه الشجاعة والإقدام وحسن إدارة أفراده في ميدان المعارك. وكان قائدا ميدانيا سجل سفر نضالي فريد يكتب تاريخه بحروف من ذهب حتى لا تمحى أبداً من ذاكرة الأمة!! التضحية في سبيل الوطن هي التخلي عن كل شيء وتقديم الروح من أجل الحفاظ على الوطن.. وهي كذلك فداء وتقديم الغالي والنفيس من أجل تحقيق الأمن والأمان والحفاظ على استقرار الوطن.. وكان البطل العميد الشومي مثالا لذلك بخوضه معارك متعددة ضد مليشيا الحوثي ابتداء بمعارك الحروب الست في صعدة ضد المليشيا الحوثية، ثم المعارك في كل من مأرب ونهم وميدي وحرض وصرواح حيث خاض جميع معارك تحرير مأرب تحت قيادة الشهيد الشدادي حتى الوصول إلى جبال هيلان وكوفل حتى استشهد في صرواح بداية العام الجاري وتحديدا 22 يناير 2020م. التحق زيد الشومي بالسلك العسكري مبكرا حيث التحق في منتصف التسعينات من القرن الماضي باللواء 310 في عمران بقيادة الشهيد حميد القشيبي وترقى إلى رتبة ملازم أول. وعندما اندلعت ثورة الشباب السلمية عام 2011م عمل على حماية ساحة الحرية في محافظة حجة. ثم عيّن قائد كتيبة في اللواء الثالث حرس بمحافظة حجة حتى الانقلاب الحوثي على مؤسسات الدولة في سبتمبر من العام 2014م. وعند اندلاع شرارة المقاومة في مأرب في بداية العام 2015 كان من أوائل من التحق بها، ثم انتقل إلى جبهة حرض وعين قائدا للكتيبة الرابعة في اللواء 25 ميكا بجبهة حرض. - عين مديرا لمكتب قائد المنطقة العسكرية الخامسة ثم قائدا للواء الثالث حرس حدود بجبهة حرض. - عين قائدا للواء 121 بجبهة نهم. - عين قائدا للواء 203 المرابط بجبهة صرواح حتى لقي الله شهيدا. تاريخ نضالي يسجل كذكرى خالدة لقصة بطل خالد ستتناقلها أجيال المستقبل.

الأخبار الرئيسية صناع الحرية 0

سبتمبر نت/ محمد الحريبي

العميد زيد الشومي قائد اللواء203  مش ميكا شهيد خالد سطر أروع البطولات وعرف عنه الشجاعة والإقدام وحسن إدارة أفراده في ميدان المعارك.

وكان قائدا ميدانيا سجل سفر نضالي فريد يكتب تاريخه بحروف من ذهب حتى لا تمحى أبداً من ذاكرة الأمة!!

التضحية في سبيل الوطن هي التخلي عن كل شيء وتقديم الروح من أجل الحفاظ على الوطن.. وهي كذلك فداء وتقديم الغالي والنفيس من أجل تحقيق الأمن والأمان والحفاظ على استقرار الوطن.. وكان البطل العميد الشومي مثالا لذلك بخوضه معارك متعددة ضد مليشيا الحوثي ابتداء بمعارك الحروب الست في صعدة ضد المليشيا الحوثية، ثم المعارك في كل من مأرب ونهم وميدي وحرض وصرواح حيث خاض جميع معارك تحرير مأرب تحت قيادة الشهيد الشدادي حتى الوصول إلى جبال هيلان وكوفل حتى استشهد في صرواح بداية العام الجاري وتحديدا 22 يناير 2020م.

التحق زيد الشومي بالسلك العسكري مبكرا حيث التحق في منتصف التسعينات من القرن الماضي باللواء 310 في عمران بقيادة الشهيد حميد القشيبي وترقى إلى رتبة ملازم أول.

وعندما اندلعت ثورة الشباب السلمية عام 2011م عمل على حماية ساحة الحرية في محافظة حجة.

ثم عيّن قائد كتيبة في اللواء الثالث حرس بمحافظة حجة حتى الانقلاب الحوثي على مؤسسات الدولة في سبتمبر من العام 2014م.

وعند اندلاع شرارة المقاومة في مأرب في بداية العام 2015 كان من أوائل من التحق بها، ثم انتقل إلى جبهة حرض وعين قائدا للكتيبة الرابعة في اللواء 25 ميكا بجبهة حرض.

– عين مديرا لمكتب قائد المنطقة العسكرية الخامسة ثم قائدا للواء الثالث حرس حدود بجبهة حرض.

– عين قائدا للواء 121 بجبهة نهم.

– عين قائدا للواء 203 المرابط بجبهة صرواح حتى لقي الله شهيدا.

تاريخ نضالي يسجل كذكرى خالدة لقصة بطل خالد ستتناقلها أجيال المستقبل.

مواضيع متعلقة

اترك رداً