تشييع مهيب للشهيد البطل العميد محمد صالح العقيلي قائد اللواء 153 مشاة

img

سبتمبر نت/ مأرب في موكب جنائزي مهيب، شيعت حشود غفيرة، اليوم الإثنين، جثمان الشهيد البطل العميد محمد صالح العقيلي قائد اللواء 153 مشاة، الذي استشهد أثناء تأديته واجبه الوطني دفاعا عن الوطن والمكتسبات والثوابت الوطنية. وخلال التشييع المهيب الذي تقدمه محافظ محافظة شبوة محمد صالح بن عديو، وقائد محور بيحان اللواء الركن مفرح بحيبح، ووكيل وزارة الداخلية اللواء محمد سالم بن عبود، وعدد من القيادات العسكرية، وقيادة السلطة المحلية في المحافظة، أشاد المحافظ محمد صالح بن عديو، بمناقب الشهيد ومآثره البطولية في التصدي للمليشيات المتمردة. كما أشاد المحافظ بالدور البطولي لقيادة ومنتسبي اللواء ١٥٣مشاة الذي قدم خيرة قيادته من ضباط وصف وجنود في مواجهة المليشيات، مؤكدا أن هذه التضحيات هي من تصنع النصر والخلاص لشعبنا واستعادة الدولة ومؤسساتها من المليشيات الخارجة عن القانون. كما أكد أن رحيل العميد العقيلي يمثل خسارة كبيرة لما يتمتع به من صفات الشجاعة والبسالة والاقدام، لافتا إلى أن دمه ودماء كل منتسبي القوات المسلحة لن تذهب سدى بل ستعجل بزوال المليشيات. وكان وزير الدفاع الفريق الركن محمد علي المقدشي، اجرى اتصالا هاتفيا بالشيخ صالح العقيلي، لتعزيته في استشهاد نجله العميد محمد صالح العقيلي، مشيدا بتضحيات وبطولات الشهيد ومواقفه الوطنية الشجاعة التي سطّرها خلال حياته النضالية التي تحفل بالبطولات العظيمة في سبيل حماية الثورة والجمهورية واستعادة الدولة واستكمال دحر المليشيا الحوثية المتمردة المدعومة من إيران وتحرير ما تبقى من الوطن والتصدي للمشاريع العابثة الحالمة في عودة الامامة والاستعمار ومخلفاتهما الفوضوية. وأشار وزير الدفاع إلى أن الشهيد كان بطلا مقداما يقف بشجاعة وثبات في مقدمة الصفوف إلى جانب أبطال الجيش والمقاومة في مختلف الجبهات وشارك في قيادة عمليات تحرير عدد من المواقع والمناطق من المليشيا الحوثية، وكان مثالاً للجندية والقيادة وفيا لوطنه ولشرفه العسكري في جميع المهام التي تم تكليفه بها. كما أشار إلى أن الشهيد البطل كان من أصدق وأخلص القادة ومن أوائل الرجال الذين لبّوا نداء الواجب الوطني وهبّوا للمشاركة في معارك التحرير والكفاح الوطني ولم يتردد يوماً في التضحية بالغالي والنفيس باذلاً جهده وماله ونفسه الطاهرة. ويعد الشهيد البطل العميد محمد صالح العقيلي، الشهيد الثالث بين أخوته، الذي قدمتهم قبيلة وأسرة العقيلي  للدفاع عن الوطن وجمهوريته ومواجهة الإمامة والكهنوت ومشاريع الإرهاب والتفرقة. وقد تولى الشهيد العقيلي قيادة اللواء 153 مشاة عقب استشهاد شقيقه العميد أحمد صالح العقيلي في مواجهات مع مليشيا الحوثي المتمردة، في محافظة البيضاء في يونيو 2018. وشارك الشهيد البطل برابطة جأش وعزيمة لا تلين، في معارك تحرير مديرية بيحان من قبضة المليشيا الحوثية المتمردة، حتى تحريرها في ديسمبر من العام 2017م فكانت بيحان مقراً للواء 153 مشاة التابع لمحور بيحان.. كما خاض الشهيد معارك ضد المليشيا في الملاجم وناطع وقانية بمحافظة البيضاء، وصرواح بمأرب ومفرق الجوف ووصولاً إلى مدينة الحزم. ارتقى العقيلي إذاً كقائد شجاع في المقدمة ووقف بوجه المتمردين مشرئب إلى السماء .. كفر يوماً بالأموال والمناصب والعطايا والهبات وفضل اليمن حتى وهبها أغلى.  

سبتمبر نت/ مأرب

في موكب جنائزي مهيب، شيعت حشود غفيرة، اليوم الإثنين، جثمان الشهيد البطل العميد محمد صالح العقيلي قائد اللواء 153 مشاة، الذي استشهد أثناء تأديته واجبه الوطني دفاعا عن الوطن والمكتسبات والثوابت الوطنية.

وخلال التشييع المهيب الذي تقدمه محافظ محافظة شبوة محمد صالح بن عديو، وقائد محور بيحان اللواء الركن مفرح بحيبح، ووكيل وزارة الداخلية اللواء محمد سالم بن عبود، وعدد من القيادات العسكرية، وقيادة السلطة المحلية في المحافظة، أشاد المحافظ محمد صالح بن عديو، بمناقب الشهيد ومآثره البطولية في التصدي للمليشيات المتمردة.

كما أشاد المحافظ بالدور البطولي لقيادة ومنتسبي اللواء ١٥٣مشاة الذي قدم خيرة قيادته من ضباط وصف وجنود في مواجهة المليشيات، مؤكدا أن هذه التضحيات هي من تصنع النصر والخلاص لشعبنا واستعادة الدولة ومؤسساتها من المليشيات الخارجة عن القانون.

كما أكد أن رحيل العميد العقيلي يمثل خسارة كبيرة لما يتمتع به من صفات الشجاعة والبسالة والاقدام، لافتا إلى أن دمه ودماء كل منتسبي القوات المسلحة لن تذهب سدى بل ستعجل بزوال المليشيات.

وكان وزير الدفاع الفريق الركن محمد علي المقدشي، اجرى اتصالا هاتفيا بالشيخ صالح العقيلي، لتعزيته في استشهاد نجله العميد محمد صالح العقيلي، مشيدا بتضحيات وبطولات الشهيد ومواقفه الوطنية الشجاعة التي سطّرها خلال حياته النضالية التي تحفل بالبطولات العظيمة في سبيل حماية الثورة والجمهورية واستعادة الدولة واستكمال دحر المليشيا الحوثية المتمردة المدعومة من إيران وتحرير ما تبقى من الوطن والتصدي للمشاريع العابثة الحالمة في عودة الامامة والاستعمار ومخلفاتهما الفوضوية.

وأشار وزير الدفاع إلى أن الشهيد كان بطلا مقداما يقف بشجاعة وثبات في مقدمة الصفوف إلى جانب أبطال الجيش والمقاومة في مختلف الجبهات وشارك في قيادة عمليات تحرير عدد من المواقع والمناطق من المليشيا الحوثية، وكان مثالاً للجندية والقيادة وفيا لوطنه ولشرفه العسكري في جميع المهام التي تم تكليفه بها.

كما أشار إلى أن الشهيد البطل كان من أصدق وأخلص القادة ومن أوائل الرجال الذين لبّوا نداء الواجب الوطني وهبّوا للمشاركة في معارك التحرير والكفاح الوطني ولم يتردد يوماً في التضحية بالغالي والنفيس باذلاً جهده وماله ونفسه الطاهرة.

ويعد الشهيد البطل العميد محمد صالح العقيلي، الشهيد الثالث بين أخوته، الذي قدمتهم قبيلة وأسرة العقيلي  للدفاع عن الوطن وجمهوريته ومواجهة الإمامة والكهنوت ومشاريع الإرهاب والتفرقة.

وقد تولى الشهيد العقيلي قيادة اللواء 153 مشاة عقب استشهاد شقيقه العميد أحمد صالح العقيلي في مواجهات مع مليشيا الحوثي المتمردة، في محافظة البيضاء في يونيو 2018.

وشارك الشهيد البطل برابطة جأش وعزيمة لا تلين، في معارك تحرير مديرية بيحان من قبضة المليشيا الحوثية المتمردة، حتى تحريرها في ديسمبر من العام 2017م فكانت بيحان مقراً للواء 153 مشاة التابع لمحور بيحان.. كما خاض الشهيد معارك ضد المليشيا في الملاجم وناطع وقانية بمحافظة البيضاء، وصرواح بمأرب ومفرق الجوف ووصولاً إلى مدينة الحزم.

ارتقى العقيلي إذاً كقائد شجاع في المقدمة ووقف بوجه المتمردين مشرئب إلى السماء .. كفر يوماً بالأموال والمناصب والعطايا والهبات وفضل اليمن حتى وهبها أغلى.

 

مواضيع متعلقة

اترك رداً