اللواء القميري يزور جرحى الاستهداف الإجرامي لأحد المساجد في مأرب

img

سبتمبر نت/ مأرب زار المفتش العام للقوات المسلحة اللواء الركن عادل القميري، اليوم  الأحد، الجرحى من أبطال الجيش والمدنيين الذين يتلقون العلاج في هيئة مستشفى مأرب العام، إثر الهجوم الإجرامي الغادر الذي استهدفهم بأحد المساجد القريبة من معسكر الاستقبال. واطلع اللواء القميري، خلال الزيارة، على أوضاع الجرحى في مختلف أقسام المستشفى ومستوى الخدمات الصحية المقدمة لهم.. مشدداً على ضرورة إيلائهم أعلى درجات الرعاية والاهتمام. وأكد اللواء القميري على اهتمام القيادة السياسية والعسكرية ممثلة بفخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة ، بأوضاع الجرحى ورعايتهم الرعاية الكاملة. وقال اللواء القميري "إن هذا الهجوم الجبان والغادر الذي نفذته مليشيات الحوثي الإرهابية يأتي نتيجة الخسائر التي منيت بها في مختلف جبهات القتال".. مؤكداً أن المليشيا الإرهابية دأبت على استهداف الآمنين في المساجد بعد فشلها في مجابهتهم في ميادين القتال. ونوه إلى أن المليشيا الحوثية الإرهابية دأبت منذ نشأتها على استهداف المساجد وتفجير دور العبادة في إطار الحرب العدمية التي تخوضها ضد كل من يختلف معها، وضمن مساعيها لتدمير الهوية اليمنية لصالح الأجندات الإيرانية في اليمن والمنطقة، مؤكدا أن ذلك الحلم سيتحطم أمام صلابة وقوّة أبطال القوات المسلحة، ودعم الأشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية. وترحم المفتش العام للقوات المسلحة على أرواح الشهداء.. متمنياً الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

سبتمبر نت/ مأرب

زار المفتش العام للقوات المسلحة اللواء الركن عادل القميري، اليوم  الأحد، الجرحى من أبطال الجيش والمدنيين الذين يتلقون العلاج في هيئة مستشفى مأرب العام، إثر الهجوم الإجرامي الغادر الذي استهدفهم بأحد المساجد القريبة من معسكر الاستقبال.

واطلع اللواء القميري، خلال الزيارة، على أوضاع الجرحى في مختلف أقسام المستشفى ومستوى الخدمات الصحية المقدمة لهم.. مشدداً على ضرورة إيلائهم أعلى درجات الرعاية والاهتمام.

وأكد اللواء القميري على اهتمام القيادة السياسية والعسكرية ممثلة بفخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة ، بأوضاع الجرحى ورعايتهم الرعاية الكاملة.

وقال اللواء القميري “إن هذا الهجوم الجبان والغادر الذي نفذته مليشيات الحوثي الإرهابية يأتي نتيجة الخسائر التي منيت بها في مختلف جبهات القتال”.. مؤكداً أن المليشيا الإرهابية دأبت على استهداف الآمنين في المساجد بعد فشلها في مجابهتهم في ميادين القتال.

ونوه إلى أن المليشيا الحوثية الإرهابية دأبت منذ نشأتها على استهداف المساجد وتفجير دور العبادة في إطار الحرب العدمية التي تخوضها ضد كل من يختلف معها، وضمن مساعيها لتدمير الهوية اليمنية لصالح الأجندات الإيرانية في اليمن والمنطقة، مؤكدا أن ذلك الحلم سيتحطم أمام صلابة وقوّة أبطال القوات المسلحة، ودعم الأشقاء في تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية.

وترحم المفتش العام للقوات المسلحة على أرواح الشهداء.. متمنياً الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

مواضيع متعلقة

اترك رداً