وزير الاعلام يتفقد مشروع تأهيل الاطفال المجندين من قبل المليشيا

img

اطلع وزير الاعلام معمر الارياني اليوم على الانشطة الانسانية والاغاثية التي يقدمها مركز الملك سلمان بمحافظة مأرب. حيث تفقد مشروع إعادة تأهيل الأطفال المجندين من قبل مليشيات الحوثي الانقلابية وتم اسرهم من قبل الجيش الوطني. وخاطب وزير الاعلام الاطفال المجندين من قبل المليشيا والخاضعين للتأهيل" انتم الان، في حماية الدولة وانتم ضحايا انتهاكات واجرام وتغرير المليشيات الانقلابية التي تعبث بحياة الاطفال واجيال المستقبل والوطن بأكمله". واضاف" إنه لشيء محزن ومؤلم ان تأخذه هذه المليشيات الحوثية الايرانية اطفالنا وفلذات اكبادنا وهم بعمر الزهور من 8 الى 15 سنة لمواجهة الدولة والشعب اليمني". واشاد ببرنامج الدعم النفسي واعادة التأهيل الذي يستهدف اكثر من 200 طفل واعادة دمجهم في المجتمع والصفوف الدراسية، من خلال الدورات النفسية والتعليمية والترفيهية التي تعطى لهم. داعيا الاباء والامهات في المحافظات والمناطق الواقعة تحت سيطرة مليشيات الانقلاب الحوثي الانقلابية الى الحفاظ على اطفالهم من تعرضهم للاختطاف وتجنيدهم والزج بهم في الجبهات لمواجهة الدولة والشعب. الى ذلك اطلع وزير الاعلام على المشاريع الاغاثية والانسانية التي يقدمها مركز الملك سلمان في الجمهورية اليمنية خلال العام الماضي للنازحين والمتضررين من الحرب التي فرضتها مليشيات الانقلاب. واستمع من منسق انشطة المركز الدكتور فتحي باصبيح الى شرح عن الانشطة والاعمال التي قدمها المركز خلال العام الماضي والبالغة130 مشروعا استفاد منها نحو 15 مليون نسمة ، شملت مجالات، المياه والاصحاح البيئي، والصحة ، والحماية، والامن الغذائي، والايواء. واعرب وزير الاعلام عن تقدير الحكومة اليمنية للمملكة العربية السعودية بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده محمد بن سلمان، والشكر موصول لمركز الملك سلمان للاغاثة والاعمال الانسانية على ما قدموه ويقدموه لليمن من دعم ومساعدات سواء لعودة الشرعية او في مجال الاغاثة والاعمال الانسانية، ومشروع اعادة تأهيل الاطفال المجندين من قبل مليشيات الانقلاب الحوثية الانقلابية. رافقه خلال الزيارة وكيل وزارة الاعلام عبدالباسط القاعدي. سبأ

محليات 0 kr

اطلع وزير الاعلام معمر الارياني اليوم على الانشطة الانسانية والاغاثية التي يقدمها مركز الملك سلمان بمحافظة مأرب.

حيث تفقد مشروع إعادة تأهيل الأطفال المجندين من قبل مليشيات الحوثي الانقلابية وتم اسرهم من قبل الجيش الوطني.

وخاطب وزير الاعلام الاطفال المجندين من قبل المليشيا والخاضعين للتأهيل” انتم الان، في حماية الدولة وانتم ضحايا انتهاكات واجرام وتغرير المليشيات الانقلابية التي تعبث بحياة الاطفال واجيال المستقبل والوطن بأكمله”.

واضاف” إنه لشيء محزن ومؤلم ان تأخذه هذه المليشيات الحوثية الايرانية اطفالنا وفلذات اكبادنا وهم بعمر الزهور من 8 الى 15 سنة لمواجهة الدولة والشعب اليمني”.

واشاد ببرنامج الدعم النفسي واعادة التأهيل الذي يستهدف اكثر من 200 طفل واعادة دمجهم في المجتمع والصفوف الدراسية، من خلال الدورات النفسية والتعليمية والترفيهية التي تعطى لهم.

داعيا الاباء والامهات في المحافظات والمناطق الواقعة تحت سيطرة مليشيات الانقلاب الحوثي الانقلابية الى الحفاظ على اطفالهم من تعرضهم للاختطاف وتجنيدهم والزج بهم في الجبهات لمواجهة الدولة والشعب.

الى ذلك اطلع وزير الاعلام على المشاريع الاغاثية والانسانية التي يقدمها مركز الملك سلمان في الجمهورية اليمنية خلال العام الماضي للنازحين والمتضررين من الحرب التي فرضتها مليشيات الانقلاب.

واستمع من منسق انشطة المركز الدكتور فتحي باصبيح الى شرح عن الانشطة والاعمال التي قدمها المركز خلال العام الماضي والبالغة130 مشروعا استفاد منها نحو 15 مليون نسمة ، شملت مجالات، المياه والاصحاح البيئي، والصحة ، والحماية، والامن الغذائي، والايواء.

واعرب وزير الاعلام عن تقدير الحكومة اليمنية للمملكة العربية السعودية بقيادة الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده محمد بن سلمان، والشكر موصول لمركز الملك سلمان للاغاثة والاعمال الانسانية على ما قدموه ويقدموه لليمن من دعم ومساعدات سواء لعودة الشرعية او في مجال الاغاثة والاعمال الانسانية، ومشروع اعادة تأهيل الاطفال المجندين من قبل مليشيات الانقلاب الحوثية الانقلابية.

رافقه خلال الزيارة وكيل وزارة الاعلام عبدالباسط القاعدي.

سبأ

مواضيع متعلقة

اترك رداً