إلى صديقي المقاوم…

img

  محمد الحريبي   كان يمكن للبندقية ألا تظهر أبدا في ديكور نصوصك لكنك تتفهم أن يدك — القوية النظر — هي من أخرجتها من خزانة قديمة مغلفة بالخيبات والأتربة ... ***   آآآه يا صديقي المقاوم على كتفيك تحمل هم المدينة وعلى أطفالها تخاف أكثر مما يمكن لقلبك أن يتحمله من خوف ولأكن صريحا معك أنت أكبر من كل هذا وبشجاعة تامة و ثقة حقيقية بالغد ستجتاز كل المقابر !! . *** رفاقنا بالأمس قاموا بحملة منشورات إلكترونية تطالب بفك الحصار عن مدينتنا لا يفهم الأوغاد شيئا في التكنولوجيا مع هذا يحاول أصدقائي حقا فعل شيء ما أعي أن لا وقت لديك للتصفح ولا حتى لقراءة هذا النص لكنني أثق أنك ستقرأه يوما ما "يوما ما" التي لا تعني بالتأكيد أن عليك تأجيله إلى مستقبل مجهول ... *** قبل كل شيء تماما تحديدا قبل أن تخرج الرصاصة من فوهة بندقيتك لا تفكر بنا أرجوك نحن أوغاد في الغالب غادرنا لنبني بلادا أخرى وأمنيات أحدث فكر فقط بأصغر أخوتك و أمك هم وحدهم من يستحقون أن تقاتل لأجلهم بعدك وقبلكم تراب الأرض التي تقف بشموخ عليها ... *** فكرت بالأمس هل فكرة رفاقنا جيدة أولئك الذين يكتبون لأجلنا دفاعا عن حقنا في الحياة والأوكسجين ولم أتوقع لفكرتهم النجاح في الحقيقة فقط ما يفعلونه صائبا وإن لم يثمر إلا هراء إعلاميا وبيانات إدانة !. يمكنك أن تخبر أطفالك لاحقا أنك لم تنشغل مثلنا بالكتابة وكنت في قلب المعركة تحيك النصر. ***آآآه أيها المقاوم يا بطلي الأوحد و أسطورتي الحية أشعر بخجل وأنا لا أملك لك إلا الكلمات و قصائدي النحيلة هذه تكتبها أنت أيها الشاعر الذي يكتب بالذخيرة نص الخلود .... محمد الحريبي   كان يمكن للبندقية ألا تظهر أبدا في ديكور نصوصك لكنك تتفهم أن يدك — القوية النظر — هي من أخرجتها من خزانة قديمة مغلفة بالخيبات والأتربة ... ***   آآآه يا صديقي المقاوم على كتفيك تحمل هم المدينة وعلى أطفالها تخاف أكثر مما يمكن لقلبك أن يتحمله من خوف ولأكن صريحا معك أنت أكبر من كل هذا وبشجاعة تامة و ثقة حقيقية بالغد ستجتاز كل المقابر !! . *** رفاقنا بالأمس قاموا بحملة منشورات إلكترونية تطالب بفك الحصار عن مدينتنا لا يفهم الأوغاد شيئا في التكنولوجيا مع هذا يحاول أصدقائي حقا فعل شيء ما أعي أن لا وقت لديك للتصفح ولا حتى لقراءة هذا النص لكنني أثق أنك ستقرأه يوما ما "يوما ما" التي لا تعني بالتأكيد أن عليك تأجيله إلى مستقبل مجهول ... *** قبل كل شيء تماما تحديدا قبل أن تخرج الرصاصة من فوهة بندقيتك لا تفكر بنا أرجوك نحن أوغاد في الغالب غادرنا لنبني بلادا أخرى وأمنيات أحدث فكر فقط بأصغر أخوتك و أمك هم وحدهم من يستحقون أن تقاتل لأجلهم بعدك وقبلكم تراب الأرض التي تقف بشموخ عليها ... *** فكرت بالأمس هل فكرة رفاقنا جيدة أولئك الذين يكتبون لأجلنا دفاعا عن حقنا في الحياة والأوكسجين ولم أتوقع لفكرتهم النجاح في الحقيقة فقط ما يفعلونه صائبا وإن لم يثمر إلا هراء إعلاميا وبيانات إدانة !. يمكنك أن تخبر أطفالك لاحقا أنك لم تنشغل مثلنا بالكتابة وكنت في قلب المعركة تحيك النصر. ***آآآه أيها المقاوم يا بطلي الأوحد و أسطورتي الحية أشعر بخجل وأنا لا أملك لك إلا الكلمات و قصائدي النحيلة هذه تكتبها أنت أيها الشاعر الذي يكتب بالذخيرة نص الخلود ....

ثقافة وفن 0

 

محمد الحريبي

 

كان يمكن للبندقية ألا تظهر أبدا في ديكور نصوصك لكنك تتفهم أن يدك — القوية النظر — هي من أخرجتها من خزانة قديمة مغلفة بالخيبات والأتربة …

***

 

آآآه يا صديقي المقاوم

على كتفيك تحمل هم المدينة

وعلى أطفالها تخاف أكثر مما يمكن لقلبك أن يتحمله من خوف

ولأكن صريحا معك

أنت أكبر من كل هذا

وبشجاعة تامة و ثقة حقيقية بالغد

ستجتاز كل المقابر !! .

***

رفاقنا بالأمس قاموا بحملة منشورات إلكترونية تطالب

بفك الحصار عن مدينتنا

لا يفهم الأوغاد شيئا في التكنولوجيا

مع هذا يحاول أصدقائي حقا فعل شيء ما

أعي أن لا وقت لديك للتصفح

ولا حتى لقراءة هذا النص

لكنني أثق أنك ستقرأه يوما ما

“يوما ما” التي لا تعني بالتأكيد أن عليك تأجيله إلى مستقبل مجهول …

***

قبل كل شيء تماما

تحديدا قبل أن تخرج الرصاصة من فوهة بندقيتك

لا تفكر بنا أرجوك

نحن أوغاد في الغالب

غادرنا لنبني بلادا أخرى وأمنيات أحدث

فكر فقط بأصغر أخوتك و أمك

هم وحدهم من يستحقون أن تقاتل لأجلهم بعدك

وقبلكم تراب الأرض التي تقف بشموخ عليها …

***

فكرت بالأمس هل فكرة رفاقنا جيدة

أولئك الذين يكتبون لأجلنا

دفاعا عن حقنا في الحياة والأوكسجين

ولم أتوقع لفكرتهم النجاح في الحقيقة

فقط ما يفعلونه صائبا وإن لم يثمر إلا هراء إعلاميا

وبيانات إدانة !.

يمكنك أن تخبر أطفالك لاحقا

أنك لم تنشغل مثلنا بالكتابة

وكنت في قلب المعركة تحيك النصر.

***آآآه أيها المقاوم

يا بطلي الأوحد

و أسطورتي الحية

أشعر بخجل وأنا لا أملك لك إلا الكلمات

و قصائدي النحيلة هذه

تكتبها أنت

أيها الشاعر الذي يكتب بالذخيرة نص الخلود ….

محمد الحريبي

 

كان يمكن للبندقية ألا تظهر أبدا في ديكور نصوصك لكنك تتفهم أن يدك — القوية النظر — هي من أخرجتها من خزانة قديمة مغلفة بالخيبات والأتربة …

***

 

آآآه يا صديقي المقاوم

على كتفيك تحمل هم المدينة

وعلى أطفالها تخاف أكثر مما يمكن لقلبك أن يتحمله من خوف

ولأكن صريحا معك

أنت أكبر من كل هذا

وبشجاعة تامة و ثقة حقيقية بالغد

ستجتاز كل المقابر !! .

***

رفاقنا بالأمس قاموا بحملة منشورات إلكترونية تطالب

بفك الحصار عن مدينتنا

لا يفهم الأوغاد شيئا في التكنولوجيا

مع هذا يحاول أصدقائي حقا فعل شيء ما

أعي أن لا وقت لديك للتصفح

ولا حتى لقراءة هذا النص

لكنني أثق أنك ستقرأه يوما ما

“يوما ما” التي لا تعني بالتأكيد أن عليك تأجيله إلى مستقبل مجهول …

***

قبل كل شيء تماما

تحديدا قبل أن تخرج الرصاصة من فوهة بندقيتك

لا تفكر بنا أرجوك

نحن أوغاد في الغالب

غادرنا لنبني بلادا أخرى وأمنيات أحدث

فكر فقط بأصغر أخوتك و أمك

هم وحدهم من يستحقون أن تقاتل لأجلهم بعدك

وقبلكم تراب الأرض التي تقف بشموخ عليها …

***

فكرت بالأمس هل فكرة رفاقنا جيدة

أولئك الذين يكتبون لأجلنا

دفاعا عن حقنا في الحياة والأوكسجين

ولم أتوقع لفكرتهم النجاح في الحقيقة

فقط ما يفعلونه صائبا وإن لم يثمر إلا هراء إعلاميا

وبيانات إدانة !.

يمكنك أن تخبر أطفالك لاحقا

أنك لم تنشغل مثلنا بالكتابة

وكنت في قلب المعركة تحيك النصر.

***آآآه أيها المقاوم

يا بطلي الأوحد

و أسطورتي الحية

أشعر بخجل وأنا لا أملك لك إلا الكلمات

و قصائدي النحيلة هذه

تكتبها أنت

أيها الشاعر الذي يكتب بالذخيرة نص الخلود ….

مواضيع متعلقة

اترك رداً