مائة عمل تشكيلي عربي في معهد العالم العربي بباريس

img

متابعات :سبتمبرنت : نظم معهد العالم العربي بباريس معرضا فنيا لعرض مئة عمل تشيكلي عربي يتضمّن اللوحة والتجهيز والفوتوغرافيا، وتعد اللوحات المعروضة فيه موجزا لتاريخ الفن العربي الحديث ومن المقررأن يتواصل المقررحسب القائمين عليه حتى الثاني من يوليو/ تمّوز المقبل، وهي من مجموعة مؤسسة "بارجيل". الأعمال المعروضة تقدّم نماذج من تجارب عادل عبدالصمد، وحسن شريف، ومحمد شرقاوي، ومروان قصاب باشي، وقادر عطية، ورشيد قريشي، وإيتيل عدنان، إلى جانب أعمال لفنانين من أجيال أصغر، وتمثّل الأعمال التقلبات التي طرأت على الفن التشكيلي العربي منذ النصف الثاني من القرن العشرين إلى اليوم. تُعرض الأعمال في عدة أقسام، حيث تقدّم لوحات الفنانين الروّاد في صالة عرض خاصة بطريقة المتحف التقليدية، ويختلف مزاج العرض تبعاً لاختلاف الجيل والمادة المعروضة بحيث تمثل سينوغرافيا المكان السياق الثقافي والتفاعل بين الصيغ الفنية والتجارب التي تتشارك الفضاء نفسه.      

ثقافة وفن 0

متابعات :سبتمبرنت :

نظم معهد العالم العربي بباريس معرضا فنيا لعرض مئة عمل تشيكلي عربي يتضمّن اللوحة والتجهيز والفوتوغرافيا، وتعد اللوحات المعروضة فيه موجزا لتاريخ الفن العربي الحديث ومن المقررأن يتواصل المقررحسب القائمين عليه حتى الثاني من يوليو/ تمّوز المقبل، وهي من مجموعة مؤسسة “بارجيل”.

الأعمال المعروضة تقدّم نماذج من تجارب عادل عبدالصمد، وحسن شريف، ومحمد شرقاوي، ومروان قصاب باشي، وقادر عطية، ورشيد قريشي، وإيتيل عدنان، إلى جانب أعمال لفنانين من أجيال أصغر، وتمثّل الأعمال التقلبات التي طرأت على الفن التشكيلي العربي منذ النصف الثاني من القرن العشرين إلى اليوم.

تُعرض الأعمال في عدة أقسام، حيث تقدّم لوحات الفنانين الروّاد في صالة عرض خاصة بطريقة المتحف التقليدية، ويختلف مزاج العرض تبعاً لاختلاف الجيل والمادة المعروضة بحيث تمثل سينوغرافيا المكان السياق الثقافي والتفاعل بين الصيغ الفنية والتجارب التي تتشارك الفضاء نفسه.      

مواضيع متعلقة

اترك رداً