صورة تهز اليمنيين.. امرأة خضبت وجهها بدم زوج قتله مرافق قيادي للمليشيا بحجة

img

سبتمبر نت/ خاص

 

تداول ناشطون في وسائل التواصل الاجتماعي صورة امرأة تخضب وجهها بدم زوجها، بعد أن قتله مرافق لقيادي في المليشيا الحوثية، في أحد أسواق محافظة حجة، معلقين بأنها تظهر جزءاً من إرهاب المليشيا المتواصل بحق اليمنيين.

 

وأكدت مصادر متعددة بأن الصورة هي لزوجة المواطن حميد طفيان، قتل في سوق محافظة حجة المركزي، إذ أقدم على قتله المدعو حزام طفيان، وهو مسلح حوثي يعمل مرافقاً لمدير أمن المحافظة المعين من قبل المليشيا المتمردة المدعومة من إيران، وقالت إن القاتل أفرغ ست رصاصات من سلاحه على المجنى عليه، ليسقط على الفور قتيلاً.

 

يقول سفير بلادنا لدى يونسكو، في تغريدة له على موقع التدوين الاجتماعي المصغر “تويتر” معلقاً على صورة المرأة وهي تبكي شقيقها وتخضب وجهها بدمه “أن هذه ليست لقطة من فيلم رعب سينمائي” اعتاد الجميع على مشاهدته.

 

من جانبه سام الغباري، وهو كاتب وصحافي يمني، علق في منشور على صفحته على “فيسبوك” مخاطبًا المرأة: ‏”اغتسلي بدمه، لا تنسيه، وعلّمي أولادك وأحفادكِ ألا ينسوه” مضيفًا “ذكّريهم بالدم، برائحته، بطعم النحيب المنثور على صدركِ، بلون القهر، ولون الدم”.

 

ووصف عبدالرحمن برمان، وهو محام ناشط حقوقي، تلك الصورة التي تظهر فيها المرأة في انهيار عصبي، من خلال تغريدة على “تويتر” بـ”الصورة الموجعة” فيما يقول الإعلامي محمد الضبياني، قتلوه “أمام الناس بدم بارد” معلقًا على المرأة “أزهقوا روح سندها، أحالوها وأطفالها إلى مستنقع الضياع واليُتم”.

 

مع ذلك يقول الضبياني، إن المرأة “لم تستطع فعل شيء سوى أن مرغت وجهها بدم” زوجها المسفوك، مضيفًا في إشارة إلى مليشيا الحوثي المتمردة ومن يدافع عنها: “وما زال هناك من يدافع عن هذه العصابة ويدعو لعدم تصنيف الحوثية جماعة إرهابية”.

 

في السياق، غرد الصحفي غمدان اليوسفي، على “تويتر” قائلاً: “‏استهان الحوثيون بدماء الناس لثقتهم بأن من يدعون بأنهم أحفاد الرسول يتعالون على العدالة، ويتعالون على الجميع، لذلك تجد أرخص مرافق لأرخص مجرم حوثي يشهر سلاحه ويقتل”.

 

واختتم اليوسفي تغريدته متسائلاً: “هل حدث أن أنصف الحوثيون أحداً من الناس الذين قتلتهم شخصيات تابعة لهم؟” معلقًا على القاتل الذي يشغل مرافق لمدير أمن المحافظة: “هؤلاء هم الذين يدعون أنهم الدولة في مناطقهم!!.

 

وتضاف الجريمة إلى سلسلة الجرائم التي ترتكبها المليشيا الحوثية، المدعومة من إيران، بحق اليمنيين في مناطق سيطرتها، إضافة إلى قصفها بالصواريخ والأسلحة الثقيلة المدنيين في عدة محافظات يمنية، والتي أودت بحياة آلاف الضحايا أغلبهم من الأطفال والنساء.

مواضيع متعلقة

اترك رداً