قائد الشرطة العسكرية فرع الضالع: حققنا نجاحات‭ ‬كبيرة‭ ‬وتحملنا‭ ‬مهام‭ ‬أكبر‭ ‬من‭ ‬امكانياتنا

img

سبتمبر نت/ الضالع أنشئت الشرطة العسكرية في محافظة الضالع بقرار من رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير الركن عبدربه منصور هادي، ومقرها في معسكر الجميمة بمنطقة مريس، وعقب ذلك كلف الرئيس هادي العميد فضل صالح العقلة، قائداً للشرطة العسكرية في المحافظة، وتعد الشرطة العسكرية من أهم الركائز الاساسية في وزارة الدفاع، حيث يقع على عاتق الشرطة العسكرية في محافظة الضالع مهام عديدة ومختلفة، منها الضبط العسكري وتطبيق التعليمات ومراقبة تنفيذ الانظمة واللوائح العسكرية. مهام الشرطة العسكرية حيث تعتبر الشرطة العسكرية السلطة التنفيذية بحق العسكريين المخالفين للأنظمة والأوامر وتنفيذ الأحكام الشرعية والعقوبات الصادرة بحقهم.. أن وحدات الشرطة العسكرية تعتبر قوة خاصة من حيث نوع الاختصاص التي تزاوله في القطاعات العسكرية وتعتبر قوة متكاملة، ويوجد بها تخصصات فعالة، وتسند لهم مهام كثيرة كحفظ الأمن وحماية الشخصيات المهمة بالدولة، وأحيانا تكلف بمهام خارجية، وبالفعل ينجزون مهامهم بكل ثقة، فهي وحدة مدربة ولهم خبراتهم في المهام التي يكلفون بها. الإنشاء والتأسيس وفي تصريح لقائد الشرطة العسكرية محافظة الضالع العميد فضل صالح العقلة لـ«26سبتمبر» قال   تم تكليفنا بمهام قوات الشرطة العسكرية بمحافظة الضالع، من قبل رئيس الجمهورية المشير الركن عبدربه منصور هادي، ووزير الدفاع اللواء محمد علي المقدشي، حيث تم تأسيس معسكر لقوات الشرطة العسكرية بالمحافظة في منتصف عام 2018م، بدأنا العمل بجهود ذاتية منها، تكوين وتثبيت معسكر خاص بالشرطة العسكرية في الجميمة بمنطقة مريس، وذلك عن طريق اختيار المكان، ثم بدأ العمل بإنشاء المعسكر، عن طريق بناء مكاتب وهناجر منها، بنايات مكاتب قيادات الشرطة للقائد، والأركان، والعمليات، والبشرية، والمالية، وماهو مطلوب لقوات الشرطة وغيرها من الاشياء المطلوب توفرها في أي معسكر بل إن القيادة استطاعت توفير أشياء للمعسكر لا توجد في معسكرات آخرى. أبرز النجاحات وأوضح العميد فضل العقلة أن قوات الشرطة العسكرية بمحافظة الضالع، استطاعت المشاركة إلى جانب الوحدات العسكرية الأخرى التي تأسست منذ سنوات، وبكونها تقاتل مليشيا الحوثي المتمردة في جبهات القتال بالمحافظة. وأكد العميد العقلة ان قوات الشرطة العسكرية تقوم بتأمين الجبهات، منها انتشار النقاط العسكرية في أي جبهة يتم تحريرها، وهناك لدى قوات الشرطة العسكرية مايقارب سبع نقاط، لحماية وتأمين المواقع، واستطاعت وحدات متخصصة بنزع عشرات الألغام من الحقول التي زرعتها مليشيا الحوثي اثناء سيطرتها، بالإضافة إلى ضبط عصابات سرقات وعصابات اخرى كانوا يحاولون الإساءة إلى امن المحافظة. وقال العميد فضل العقلة، ان فرع الشرطة العسكرية في محافظة الضالع يعتبر أول فرع من فروع الشرطة العسكرية بالمحافظات المحررة للشرعية، من حيث الانتشار لقوات الشرطة ووضع النقاط لتأمين وخدمة الجبهات، رغم الإمكانيات الشحيحة، الا اننا استطعنا تحمل المهام اكبر من إمكانياتنا. أدوار وتضحياتها في الجبهات وصرح العميد فضل العقلة لـ«26سبتمبر» أن أدوار الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع حققت نجاحات كبيرة، لدى الشرطة عدد من المواقع في جبهات القتال، بمريس، وباب غلق، والفاخر، والزيلة، والجب، بالإضافة إلى المشاركة بكثير من المعارك إلى جانب الوحدات العسكرية الأخرى لقوات الجيش ضد مليشيا الحوثي المتمردة، وكذلك تأمين الوحدات الخلفية للجبهات. وتطرق العقلة إلى أن قوات الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع، لديها اكثر من عشرة شهداء، واكثر من 30 جريحاً، اثناء مشاركاتهم بجبهات القتال، في مريس، والفاخر، وباب غلق، وحجر، وبتار شمالي وغرب محافظة الضالع. واختتم العقلة حديثه "أننا في قوات الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع نعاهد الرئيس عبدربه منصور هادي وقيادات القوات المسلحة بأننا سوف نقوم بمهامنا، المكلفين بها، وسنواصل مشوارنا في التحرير حتى وصولنا صنعاء وإنها مليشيا الحوثي المتمردة". فيما تحدث أركان حرب قوات الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع العقيد قاسم الشعيبي لـ «26سبتمبر» قائلا ان تأسيس قوات الشرطة العسكرية منذ الصفر في المحافظة، بكون ماله من أهمية، تتطلب وجود هذا الصرح العسكري والربط العسكري في محور الضالع، الذي تتطلبه المرحلة وظروف الموقف، وكان تأسيس الفرع في أحلك الظروف واصعبها، وبجهود ذاتية وتعاون من قبل قائد الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع العميد فضل العقلة، وكذلك رئيس العمليات بالفرع العقيد محسن الوره، وتعاون كل الضباط والأفراد بالشرطة العسكرية. وأضاف قاسم الشعيبي أن قوات الشرطة العسكرية كان لها دور كبير، من ذلك أنها قامت بضبط الأمن، في مديرية مريس، وقعطبة، وتأمين الجبهات، والطرق المودية إلى جبهات القتال إذ يوجد لدينا اكثر من سبع نقاط تفتيش، بالإضافة إلى مشاركة قوات الشرطة العسكرية بالجبهات، حيث يوجد لدينا اكثر من ثلاث فصائل وسرية في جبهات القتال بمريس، والفاخر، وباب غلق، وكل الجبهات بالمحافظة بجانب القوات المسلحة والأمن. من جانبه تحدث النقيب :عبدالناصر سعدان ركن التدريب في الشرطة العسكرية بالضالع أوضح أن عملية التدريب لمنتسبي الشرطة العسكرية فرع الضالع بدأ منذ أن تم تأسيس اللواء مباشره. وقال: إن الدورة الأولى عقدت في ميدان بسيط صغير المساحة متعرج لكننا بالعزيمة والإصرار الجامح على تأسيس الشرطة كان الدافع الاكبر لعمل هذه الدورة. وأضاف وتماشينا مع وضعنا برغم السكن القليل وعدم اكتفاء المتدربين بالأكل وكنا نشتري اغلب اكلنا من السوق لكننا صبرنا وعملنا الدورة وحفل تخرج وكانت الدورة ناجحة.  

سبتمبر نت/ الضالع

أنشئت الشرطة العسكرية في محافظة الضالع بقرار من رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير الركن عبدربه منصور هادي، ومقرها في معسكر الجميمة بمنطقة مريس، وعقب ذلك كلف الرئيس هادي العميد فضل صالح العقلة، قائداً للشرطة العسكرية في المحافظة، وتعد الشرطة العسكرية من أهم الركائز الاساسية في وزارة الدفاع، حيث يقع على عاتق الشرطة العسكرية في محافظة الضالع مهام عديدة ومختلفة، منها الضبط العسكري وتطبيق التعليمات ومراقبة تنفيذ الانظمة واللوائح العسكرية.

مهام الشرطة العسكرية

حيث تعتبر الشرطة العسكرية السلطة التنفيذية بحق العسكريين المخالفين للأنظمة والأوامر وتنفيذ الأحكام الشرعية والعقوبات الصادرة بحقهم.. أن وحدات الشرطة العسكرية تعتبر قوة خاصة من حيث نوع الاختصاص التي تزاوله في القطاعات العسكرية وتعتبر قوة متكاملة، ويوجد بها تخصصات فعالة، وتسند لهم مهام كثيرة كحفظ الأمن وحماية الشخصيات المهمة بالدولة، وأحيانا تكلف بمهام خارجية، وبالفعل ينجزون مهامهم بكل ثقة، فهي وحدة مدربة ولهم خبراتهم في المهام التي يكلفون بها.

الإنشاء والتأسيس

وفي تصريح لقائد الشرطة العسكرية محافظة الضالع العميد فضل صالح العقلة لـ«26سبتمبر» قال   تم تكليفنا بمهام قوات الشرطة العسكرية بمحافظة الضالع، من قبل رئيس الجمهورية المشير الركن عبدربه منصور هادي، ووزير الدفاع اللواء محمد علي المقدشي، حيث تم تأسيس معسكر لقوات الشرطة العسكرية بالمحافظة في منتصف عام 2018م، بدأنا العمل بجهود ذاتية منها، تكوين وتثبيت معسكر خاص بالشرطة العسكرية في الجميمة بمنطقة مريس، وذلك عن طريق اختيار المكان، ثم بدأ العمل بإنشاء المعسكر، عن طريق بناء مكاتب وهناجر منها، بنايات مكاتب قيادات الشرطة للقائد، والأركان، والعمليات، والبشرية، والمالية، وماهو مطلوب لقوات الشرطة وغيرها من الاشياء المطلوب توفرها في أي معسكر بل إن القيادة استطاعت توفير أشياء للمعسكر لا توجد في معسكرات آخرى.

أبرز النجاحات

وأوضح العميد فضل العقلة أن قوات الشرطة العسكرية بمحافظة الضالع، استطاعت المشاركة إلى جانب الوحدات العسكرية الأخرى التي تأسست منذ سنوات، وبكونها تقاتل مليشيا الحوثي المتمردة في جبهات القتال بالمحافظة.

وأكد العميد العقلة ان قوات الشرطة العسكرية تقوم بتأمين الجبهات، منها انتشار النقاط العسكرية في أي جبهة يتم تحريرها، وهناك لدى قوات الشرطة العسكرية مايقارب سبع نقاط، لحماية وتأمين المواقع، واستطاعت وحدات متخصصة بنزع عشرات الألغام من الحقول التي زرعتها مليشيا الحوثي اثناء سيطرتها، بالإضافة إلى ضبط عصابات سرقات وعصابات اخرى كانوا يحاولون الإساءة إلى امن المحافظة.

وقال العميد فضل العقلة، ان فرع الشرطة العسكرية في محافظة الضالع يعتبر أول فرع من فروع الشرطة العسكرية بالمحافظات المحررة للشرعية، من حيث الانتشار لقوات الشرطة ووضع النقاط لتأمين وخدمة الجبهات، رغم الإمكانيات الشحيحة، الا اننا استطعنا تحمل المهام اكبر من إمكانياتنا.

أدوار وتضحياتها في الجبهات

وصرح العميد فضل العقلة لـ«26سبتمبر» أن أدوار الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع حققت نجاحات كبيرة، لدى الشرطة عدد من المواقع في جبهات القتال، بمريس، وباب غلق، والفاخر، والزيلة، والجب، بالإضافة إلى المشاركة بكثير من المعارك إلى جانب الوحدات العسكرية الأخرى لقوات الجيش ضد مليشيا الحوثي المتمردة، وكذلك تأمين الوحدات الخلفية للجبهات.

وتطرق العقلة إلى أن قوات الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع، لديها اكثر من عشرة شهداء، واكثر من 30 جريحاً، اثناء مشاركاتهم بجبهات القتال، في مريس، والفاخر، وباب غلق، وحجر، وبتار شمالي وغرب محافظة الضالع.

واختتم العقلة حديثه “أننا في قوات الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع نعاهد الرئيس عبدربه منصور هادي وقيادات القوات المسلحة بأننا سوف نقوم بمهامنا، المكلفين بها، وسنواصل مشوارنا في التحرير حتى وصولنا صنعاء وإنها مليشيا الحوثي المتمردة”.

فيما تحدث أركان حرب قوات الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع العقيد قاسم الشعيبي لـ «26سبتمبر» قائلا ان تأسيس قوات الشرطة العسكرية منذ الصفر في المحافظة، بكون ماله من أهمية، تتطلب وجود هذا الصرح العسكري والربط العسكري في محور الضالع، الذي تتطلبه المرحلة وظروف الموقف، وكان تأسيس الفرع في أحلك الظروف واصعبها، وبجهود ذاتية وتعاون من قبل قائد الشرطة العسكرية فرع محافظة الضالع العميد فضل العقلة، وكذلك رئيس العمليات بالفرع العقيد محسن الوره، وتعاون كل الضباط والأفراد بالشرطة العسكرية.

وأضاف قاسم الشعيبي أن قوات الشرطة العسكرية كان لها دور كبير، من ذلك أنها قامت بضبط الأمن، في مديرية مريس، وقعطبة، وتأمين الجبهات، والطرق المودية إلى جبهات القتال إذ يوجد لدينا اكثر من سبع نقاط تفتيش، بالإضافة إلى مشاركة قوات الشرطة العسكرية بالجبهات، حيث يوجد لدينا اكثر من ثلاث فصائل وسرية في جبهات القتال بمريس، والفاخر، وباب غلق، وكل الجبهات بالمحافظة بجانب القوات المسلحة والأمن.

من جانبه تحدث النقيب :عبدالناصر سعدان ركن التدريب في الشرطة العسكرية بالضالع أوضح أن عملية التدريب لمنتسبي الشرطة العسكرية فرع الضالع بدأ منذ أن تم تأسيس اللواء مباشره.

وقال: إن الدورة الأولى عقدت في ميدان بسيط صغير المساحة متعرج لكننا بالعزيمة والإصرار الجامح على تأسيس الشرطة كان الدافع الاكبر لعمل هذه الدورة.

وأضاف وتماشينا مع وضعنا برغم السكن القليل وعدم اكتفاء المتدربين بالأكل وكنا نشتري اغلب اكلنا من السوق لكننا صبرنا وعملنا الدورة وحفل تخرج وكانت الدورة ناجحة.

 

مواضيع متعلقة

اترك رداً