الميلشيا تقصف بكافة أنواع الأسلحة أسواق ومنازل المدنيين جنوب الحديدة

img

ارشيفية

سبتمبر نت/ الحديدة

تواصل ميلشيا الحوثي الانقلابية خرقها للهدنة الإنسانية الأممية بدفع تعزيزات كبيرة نحو مواقعها في عدة مناطق من محافظة الحديدة غربي البلاد.

ودفعت الميلشيا الحوثية بتعزيزات كبيرة نحو مواقعها في مديرية حيس جنوب المحافظة، بالتزامن مع قصف مكثف على مواقع قوات الجيش الوطني ومنازل المواطنين في مناطق متفرقة من المديرية.

وشنت الميلشيا قصفا هو الأعنف على مواقع وتمركز قوات الجيش الوطني في المديرية ذاتها، مستخدمة القذائف المدفعية ومختلف أنواع الأسلحة الثقيلة والخفيفة والمتوسطة.

واستهدفت المليشيا خلال قصفها العنيف أسواق شعبية في مديرية حيس ومنازل المواطنين، ما تسبب بحالة من الهلع والخوف في أوساط المواطنين، خصوصا النساء والأطفال.

وتحاول ميلشيا الحوثي الانقلابية منذ بدء الهدنة الأممية، التقدم من خلال محاولات للتسلل، التي تنتهي بالفشل، في إطار سعيها لإستعادة السيطرة على المديرية الواقعة جنوب الحديدة.

مواضيع متعلقة

اترك رداً