عدن..نائب رئيس الوزراء يطمئن على جرحى الحادث الإرهابي الذي استهدف قاعدة العند

img

"سبتمبر نت" اطمأن نائب رئيس الوزراء، الدكتور/ سالم أحمد الخنبشي، اليوم الخميس، على الحالة الصحية لجرحى الحادث الإجرامي لميليشيا الحوثي الانقلابية الذي استهدف قاعدة العند العسكرية بمحافظة لحج .   واستمع نائب رئيس الوزراء من الأطباء في مستشفيات عدن إلى تقرير حول الحالة الصحية للجرحى.   وأشار إلى أن توجيهات فخامة الرئيس المشير، عبدربه منصور هادي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة قضت بتقديم الدعم اللازم لكل الجرحى الذين تعرضوا للإصابات من الناحية الطبية والعلاجية في الداخل والخارج.   وقال نائب رئيس الوزراء هذا الحادث الإجرامي يظهر الوجه الحقيقي للقوى الانقلابية في التنصل عن تطبيق ما تم الاتفاق عليه في السويد برعاية الأمم المتحدة، ويعتبر رسالة موجه من قبل المليشيا الانقلابية المجتمع المحلي والدولي تكشف حقيقة مواقفهم من المساعي الدولية لتحقيق السلام وإنهاء الحرب في بلادنا.   وأكد الخنبشي أن الحكومة تحرص دوماً على تحقيق السلام والأمن والأمان عبر الطرق السلمية على الرغم من تعنت الميليشيات الانقلابية, لافتاً إلى أنه بعد هذا الحادث الإرهابي أصبحت كل الخيارات مفتوحة أمام القيادة السياسية.   رافضه خلال الزيارة، وكيل وزارة الصحة العامة والسكان الدكتور جلال باعوضة ، ومدير دائرة الخدمات الطبية بوزارة الدفاع العميد محمد عمر الجفري ، وقائد الشرطة العسكرية في محافظة أبين العميد يوسف العاقل. سبأ

محليات 0 kr

“سبتمبر نت”

اطمأن نائب رئيس الوزراء، الدكتور/ سالم أحمد الخنبشي، اليوم الخميس، على الحالة الصحية لجرحى الحادث الإجرامي لميليشيا الحوثي الانقلابية الذي استهدف قاعدة العند العسكرية بمحافظة لحج .

 

واستمع نائب رئيس الوزراء من الأطباء في مستشفيات عدن إلى تقرير حول الحالة الصحية للجرحى.

 

وأشار إلى أن توجيهات فخامة الرئيس المشير، عبدربه منصور هادي، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة قضت بتقديم الدعم اللازم لكل الجرحى الذين تعرضوا للإصابات من الناحية الطبية والعلاجية في الداخل والخارج.

 

وقال نائب رئيس الوزراء هذا الحادث الإجرامي يظهر الوجه الحقيقي للقوى الانقلابية في التنصل عن تطبيق ما تم الاتفاق عليه في السويد برعاية الأمم المتحدة، ويعتبر رسالة موجه من قبل المليشيا الانقلابية المجتمع المحلي والدولي تكشف حقيقة مواقفهم من المساعي الدولية لتحقيق السلام وإنهاء الحرب في بلادنا.

 

وأكد الخنبشي أن الحكومة تحرص دوماً على تحقيق السلام والأمن والأمان عبر الطرق السلمية على الرغم من تعنت الميليشيات الانقلابية, لافتاً إلى أنه بعد هذا الحادث الإرهابي أصبحت كل الخيارات مفتوحة أمام القيادة السياسية.

 

رافضه خلال الزيارة، وكيل وزارة الصحة العامة والسكان الدكتور جلال باعوضة ، ومدير دائرة الخدمات الطبية بوزارة الدفاع العميد محمد عمر الجفري ، وقائد الشرطة العسكرية في محافظة أبين العميد يوسف العاقل.

سبأ

مواضيع متعلقة

اترك رداً