قوات الجيش تحرز تقدمات جديدة في مقبنة وتكبد المليشيا خسائر كبيرة

img

مجيد الضبابي “سبتمبر نت”

أحرزت قوات الجيش الوطني، اليوم السبت، تقدما هاما في مديرية مقبنة غربي محافظة تعز، عقب معارك ضارية خاضتها مع مليشيا الحوثي الانقلابية.

وذكر مصدر ميداني لـ “سبتمبر نت” أن قوات الجيش حررت تباب “الراعي” و”سعدة” وقرية “القوز” بمنطقة الاشروح، عقب هجوما واسعا شنته على مواقع تمركز المليشيا في تلك المواقع.

وأكد المصدر أن المواجهات لاتزال على أشدها في محيط تباب “الشاهد” و”الردمة” و”الزوم”، وسط تقدم مستمر لأبطال الجيش الوطني، لافتا الى أن المواجهات اسفرت عن تكبيد المليشيا خسائر بشرية كبيرة.

وأضاف المصدر أن مدفعية الجيش قصفت تعزيزات للمليشيا في منطقتي “الكويحة” و”الطوير” كانت في طريقها لإسناد المليشيا في مواقع المواجهات، مما أسفر عن تدمير طقمين تابعين لها ومصرع واصابة كل من كان على متنه.

ولفت المصدر الى أن الفرق الهندسية التابعة للجيش، باشرت بتطهير المناطق المحررة من الألغام والعبوات الناسفة، التي زرعتها المليشيا قبل فرارها.

وكانت قوات الجيش أفشلت مساء الجمعة، محاولة تسلل كبيرة للمليشيا باتجاه منطقة “البيرك”، وضاحية حسناء شمالي جبل العويد، وكبدتها قتلى وجرحى في صفوفها.

واستهدفت مقاتلات تحالف دعم الشرعية، بعدد من الغارات تعزيزات للمليشيا في منطقة “الكمب”، مما أدى الى تدمير عدد من الآليات القتالية التابعة للمليشيا، ومصرع من كان على تنها.

مواضيع متعلقة

اترك رداً