منظمة العفو: المليشيا الحوثية تخرق القانون الإنساني وتستخدم مستشفى بالحديدة لأغراض عسكرية

img

“سبتمبر نت”

اتّهمت منظّمة العفو الدولية مليشيا الحوثي الانقلابية، باستخدام مستشفى 22 مايو في مدينة الحديدة لأغراض عسكرية.

وأوضحت المنظمة الحقوقية في بيان نشرته ،اليوم الخميس، بان المتمردين المدعومين من ايران نشروا قناصة على سطح المستشفى في حي 22 مايو شرق مدينة الحديدة المطلة على البحر الاحمر.

واعتبرت المنظمة ان هذه الخطوة تنذر بـ”عواقب كارثية” على طاقم المستشفى والمرضى، وتشكّل “خرقا للقانون الانساني”.

وكانت مليشيا الحوثي قد اقتحمت مستشفى 22 مايو الأهلي في الحديدة، وحولته الى ثكنة عسكرية ونصبت على سطحه أسلحة ثقيلة وقناصة.

وذكرت مصادر طبية في المستشفى الذي يضم أطباء وممرضين أجانب، أن المليشيا تستخدم المستشفى وطاقمه الى دروع بشرية ونشرت قناصة ومدافع على سطحه.

مواضيع متعلقة

اترك رداً