رئيس الوزراء يؤكد ان السلام لن يتحقق الا باحترام ارادة اليمنيين والقرارات الدولية

img

الأخبار الرئيسية محليات 0 km HS

“سبتمبر نت”

أكد رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر ان تحقيق السلام في اليمن يتوقف على احترام ارادة الشعب اليمني والقرارات الدولية، وعدم السماح لأقلية تستقوي بالسلاح ودعم اجندة اقليمية دخيلة، فرض خيارها على الغالبية العظمى من اليمنيين.

كما أكد التزام وتنفيذ مليشيات الحوثي بمرجعيات الحل المتوافق عليها محليا ودوليا سينهي الحرب ويضع حد لمعاناة اليمنيين.

جاء ذلك خلال لقائه ،اليوم السبت، سفير كوريا الجنوبية لدى اليمن، باك وانج تشال، لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين ومستجدات الاوضاع على الساحة الوطنية، والدعم الانساني والاغاثي الكوري لليمن.

وتناول اللقاء، اخر التطورات في التحركات الاممية والدولية للوصول الى حل سياسي لإنهاء الحرب التي اشعلتها ميليشيا الحوثي الانقلابية، والدور الكوري في دعم هذه الجهود.

ولفت رئيس الوزراء الى ان الحكومة الشرعية كانت وستظل مع أي حل سياسي لرفع معاناة اليمنيين، وتعاملت ايجابيا مع كل الجهود الاقليمية والدولية، وان تمسكها بمرجعيات الحل المتوافق عليها، هو لضمان حل عادل وشامل لا يؤسس او يمهد لصراعات جديدة، وذلك ليس محل خلاف باعتباره يعكس الارادة الشعبية اليمنية ويحترم هيبة القرارات الدولية الملزمة.

وأشاد الدكتور بن دغر باستجابة التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية لنداء اخوانهم في اليمن وطلب الرئيس الشرعي، للوقوف امام المشروع الايراني الذي اراد تحويل اليمن الى بؤرة لزعزعة امن واستقرار اليمن والمنطقة وتهديد الملاحة الدولية.

وثمن الدعم الكوري للشرعية ومساعدتها الانسانية للشعب اليمني، وتجربتها الرائدة في النهوض الاقتصادي والحرص على الاستفادة منها عقب انهاء الانقلاب.

من جانبه جدد السفير الكوري، التزام بلاده بدعم الشرعية اليمنية والحرص على تخفيف معاناة اليمنيين الانسانية.

واعلن عن تقديم بلاده مساعدة عاجلة لليمنيين من الارز الكوري وبكمية 17 الف طن، وقال ان هذه المساعدات في طريقها الى ميناء عدن.

حضر اللقاء أمين عام مجلس الوزراء حسين منصور ،و المتحدث باسم الحكومة راجح بادي.

سبأ

مواضيع متعلقة

اترك رداً