نائب الرئيس يثمن موقف ألمانيا الداعم لليمنيين

img

الأخبار الرئيسية محليات 0 KM. HS

“سبتمبر نت”

ثمن نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن علي محسن صالح موقف ألمانيا الداعم لليمنيين والمساند للشرعية .

جاء ذلك خلال لقائه اليوم نائب السفير الألماني لدى اليمن جان جيرالد لمناقشة المستجدات والعلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين.

وبحث اللقاء القضايا والموضوعات على الساحة الوطنية ومعاناة أبناء الشعب اليمني جراء انقلاب ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران واستمرار إطلاقها للصواريخ الباليستية والطائرات المسيّره تجاه الأشقاء في المملكة العربية السعودية الشقيقة، علاوة على تهديد الميليشيات المستمر للأمن الإقليمي والممرات الدولية.

وجدد نائب الرئيس خلال اللقاء التأكيد على أن خيار الشرعية الأول هو تحقيق السلام الدائم المستند على المرجعيات الثلاث.

وأدان نائب الرئيس الاستهداف المتكرر لمدن المملكة وخطوط الملاحة الدولية “والذي يكشف بأن ميليشيا الحوثي تمارس إرهاباً عالمياً برعاية من إيران التي ترعى أيضاً ارتكاب جرائم مروعة في سوريا” .

وأشار إلى جهود الدولة بدعم من الأشقاء في التحالف والأصدقاء والنجاحات التي حققتها الأجهزة الأمنية والعسكرية في محاربة الإرهاب.

وعبر نائب رئيس الجمهورية عن أمله بأن تخرج القمة العربية في دورتها ال٢٩ التي تنعقد في المملكة بقرارات ونتائج تلبي طموحات الأمة العربية وتضع حداً للمد الإيراني وتنصف القضية الفلسطينية وتعيد اللحمة والالتئام بين قادات وشعوب دول العالم العربي.

واكد دعم الشرعية بقيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية لجهود الأمم المتحدة عبر مبعوثها إلى اليمن مارتن غريفيث والحرص على تحقيق السلام الدائم المستند على مرجعيات المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي 2216.

وعبر نائب الرئيس عن تقديره للدور الألماني المساند للشرعية وتطلع بلادنا لتعزيز العلاقات ومجالات التعاون بين البلدين الصديقين.

من جانبه أكد نائب السفير دعم بلاده المستمر للشرعية وحرصها على تحقيق السلام بين اليمنيين بما يخفف من المعاناة الإنسانية، معبراً عن سعادته بلقاء نائب رئيس الجمهورية في إطار بحث فرص السلام.

سبأ

 

مواضيع متعلقة

اترك رداً