الفريق المقدشي: الجيش الوطني جاهز لبدء مرحلة جديدة من عمليات التحرير

img

وزير الدفاع الفريق الركن /محمد علي المقدشي

“سبتمبرنت”

أكد مستشار القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن محمد المقدشي أن قوات الجيش الوطني تواصل تقدمها لاستكمال تحرير اليمن من الانقلابيين.

وقال في حوار مع صحفية “القدس العربي” أن خططاً عسكرية شبه جاهزة أعدت للمرحلة المقبلة والهادفة لطرد الانقلابيين من صنعاء واليمن كلها.

وأضاف  “إن الجيش الوطني بات جاهزا لبدء مرحلة جديدة من عمليات تحرير البلاد”.

واوضح الفريق المقدشي ان الجيش الوطني قطع شوطا كبيرا في جبهة نهم في الطريق إلى العاصمة.

وكشف خلال حديثه ان هناك امكانية للجيش الوطني أن يأتي إلى صنعاء من اتجاه الجنوب.

وعبر عن أمله أن تنصاع مليشيا الحوثي الانقلابية لرغبة الشعب في إنهاء الانقلاب وإنهاء الحرب وفقاً للمرجعيات، حيث قال “ونأمل أن يصغوا لصوت العقل، ولو لمرة واحدة ليجنبوا صنعاء دمار الحرب، بتسليمها دون مواجهات”.

وأكد الفريق المقدشي أن الشعب سيسمع “أخباراً طيبة” عن جبهة تعز في الفترة القصيرة المقبلة.

وبشأن البيضاء قال مستشار القائد الأعلى “قريباً سنتحرك في البيضاء، وإذا تحررت البيضاء فستعد محافظة ذمار في حكم المحررة، وعندما تتحرر ذمار فإن محافظة إب ستكون محررة بحكم الأمر الواقع، وستنقطع خطوط الإمداد عن الحوثيين في تعز والحديدة، وهذا سيسهم في تسريع وتيرة معارك الساحل لتحريره بالكامل”.

وحذر من خطورة إنشاء جماعات مسلحة لمواجهة الانقلاب بعيداً عن سيطرة الحكومة الشرعية، وقال إن ذلك سيؤثر على الوضع سلباً، و سيصعب التعامل معها فيما بعد.

ولفت الى أن مثل تلك الجماعات “ستشكل خطراً حقيقياً على أمن اليمن والإقليم”.

مواضيع متعلقة

اترك رداً