دراسة طبية تحذر من خطر الوجبات السريعة على الجهاز المناعي

img

صحة 0 kr

حذّرت دراسة ألمانية حديثة، من أن الجهاز المناعي للجسم يتفاعل مع مكونات الوجبات السريعة باعتبارها عدوى بكتيرية، ما يجعله أكثر عدوانية على الأعضاء الداخلية للجسم على المدى الطويل، ويسهم في الإصابة بأمراض أبرزها تصلب الشرايين والسكري.

الدراسة أجراها باحثون بجامعة بون الألمانية، ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية (Cell) العلمية.

ورصد الباحثون في الدراسة تأثير تناول الوجبات السريعة على الجهاز المناعي، وراقبوا مجموعة من الفئران التي تغذّت على الوجبات الجاهزة لمدة شهر كامل.

ووجدوا أن الجهاز المناعي يتفاعل مع الأغذية التي تحتوي على نسب مرتفعة من الدهون المشبعة والسكر والسعرات الحرارية العالية، كالوجبات السريعة وكأن هناك عدوى بكتيرية في الجسم يجب مكافحتها، ما يجعلها أكثر عدوانية على الأعضاء الداخلية.

وأظهرت الدراسة أن الوجبات السريعة التي تحتوي على نسب مرتفعة من الدهون، والسكر، والسعرات الحرارية بالإضافة إلى انخفاض نسبة الألياف، زادت من نسب الالتهابات في الجسم، بصورة تماثل تلك التي يتعرض خلالها الجسم لعدوى بكتيريا خطيرة.

وقال الباحثون إن هذه التأثيرات على الجهاز المناعي يمكن أن تتسبب على المدى الطويل في الإصابة بأمراض أبرزها تصلب الشرايين والسكري.

وكانت دراسات سابقة كشفت أن الأطعمة التي تحتوى على نسب مرتفعة من الدهون المشبعة والسكريات لا تؤثر على مدى إصابة الأشخاص بالسمنة وأمراض القلب وحسب؛ بل تلعب دورًا أساسيًا في خفض مدة النوم العميق، وهى مرحلة النوم التي يستعيد فيها الجسم طاقته البدنية والعقلية.

المصدر: الأناضول

مواضيع متعلقة

اترك رداً