الجيش يصد هجوما للمليشيا في مقبنة والصلو ويحرز تقدما في حيفان

img

الأخبار الرئيسية يوميات الجيش 0 kr

“سبتمبر نت”

تواصلت المعارك الضارية بين قوات الجيش الوطني والمليشيا الانقلابية، اليوم الإثنين، في العديد من الجبهات الميدانية بريف مدينة تعز، جنوبي البلاد.

وقالت مصادر ميدانية لـ”سبتمبر نت” ان معارك شرسة دارت بين قوات الجيش الوطني والمليشيا الانقلابية في مواقع متفرقة بمديرية مقبنة.

وذكرت المصادر ان المعارك اندلعت عقب هجوم للمليشيا الانقلابية على مواقع قوات الجيش الوطني في مناطق البركنة، والعبدلة، وحمير، غير أن أبطال الجيش تصدوا للهجوم وأجبروها على الفرار.

وأسفرت المعارك بحسب ما أفادت المصادر عن مقتل7من عناصر المليشيا الانقلابية، وإصابة أخرين.

بالتزامن أحبطت قوات الجيش الوطني محاولة تسلل للمليشيا الانقلابية باتجاه مواقعها في قرية الصيار، بمديرية الصلو، وكبدتها قتلى وجرحى.

في غضون ذلك، سيطرت قوات الجيش الوطني على موقعي النسيرة، والشحوج، في جبل الصوالحة، بمديرية حيفان، عقب معارك ضارية خاضتها مع المليشيا الانقلابية.

بموازاة ذلك، قصفت المليشيا الانقلابية في مديرية مقبنة، القرى السكنية في منطقة البركنة، ما أسفر عن إصابة أحد المواطنين.

وفي مديرية الصلو، شنت المليشيا المتمركزة في قريتي الحود، والشرف، قصفا مكثفا على القرى السكنية، ما أدى إلى تضرر منازل المواطنين.

إلى ذلك، استشهد طفل يعاني من الاعاقة جراء تعرضه لرصاصة قناص تابع للمليشيا الانقلابية في منطقة المربعة، شمالي شرق جبل هان، غربي مدينة تعز.

وقالت مصادر محلية لـ”سبتمبر نت” ان الطفل المعاق “زكريا عبدالحميد حميد محمد16عاما توفي إثر تعرضه لطلقة نارية في الظهر، من قبل قناصة المليشيا.

مواضيع متعلقة

اترك رداً