رئيس جهاز الأمن القومي يهنئ رئيس الجمهورية بمناسبة عيد ثورة 14 أكتوبر

img

محليات 0 kr

رفع رئيس جهاز الأمن القومي اللواء/أحمد عبد الله ناصر المصعبي، اليوم، برقية تهنئة إلى فخامة الرئيس المشير عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وذلك بمناسبة احتفالات شعبنا بالعيد الـ 54 لثورة 14 أكتوبر المجيدة.

فيما يلي نص البرقية..

فخامة المشير/ عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية – القائد الاعلى للقوات المسلحة حفظكم الله ورعاكم

بإسمي شخصيًا، ونيابة عن ضباط وصف وجنود جهاز الأمن القومي، نهنئكم ونرفع اليك أسمى التبريكات، وأصدق الولاء، بمناسبة العيد الــ (54) لثورة الرابع عشر من أكتوبر العظيمة.

تأتي هذه الذكرى الجليلة على شعبنا، لنتذكر من خلالها نضالات رجال الثورة الأوائل، أبطال أكتوبر الذين سطّروا بدمائهم، وجراحاتهم، ونضالهم الدؤوب ملحمة تأريخية ما كان لشعبنا أن يحقق آماله، وطموحاته في الحرية والإستقلال، والنماء بفضل الله الا بها، وقد غابوا عنا كأجساد في ثرى هذه الأرض الطاهرة، لكنّ مآثرهم ستظل باقية، نستلهم منها العزة والكرامة.

تغمرنا فرحة الإحتفاء بهذه الثورة العظيمة، ونحن نراكم تقودون، ومعكم كل أبناء الوطن اليمني من أقصاه الى أقصاه ملحمة جديدة، ملحمة ثورة عظيمة بحجم الوطن، ملحمة تجتث جذور التمزق، والكهنوتية البغيضة، ملحمة صنعناها بأيدينا، وكنت أنت من فجّر ثورتها، وأشعل نبراسها، ليستضيء بها كل أبطال القوات المسلحة والأمن طريقهم، وتقودونه من نصر الى نصر في كل جبهات الحرية والنضال، ضد من أراد أن يدمّر الوطن، وأرد أن يعيد اليه الفقر والبؤس والمرض.

تأتي هذه الثورة العظيمة، ونحن على ثقة مطلقة بأن الثورة التي تقودونها أنتم بشجاعة، وصبر وحكمة لتحرير اليمن من مخلفات الإستعمار والكهنوت، جديرٌ بها أن يكتب لها النصر العظيم، لتكون متممة لثورتي سبتمبر وأكتوبر، وتحقق ما اندثر منها، وما لم يتحقق فيها، وإبطال ما تآمر عليها المتآمرون، ليكتب الله على أيديكم المباركة تاريخها بأحرف من نور.

ولا يسعني في هذه التهنئة الا تجديد العهد دومًا، وأبدًا لفخامتكم بأن نكافح، ونناضل لإخراج البلاد من نفقها المظلم الذي وضعنا فيه الإنقلابيون، لتنفيذ أجندات الذل والعبودية والخزي والعار، وأن نكون عونًا لكم، ومعكم ضد مشاريع التخلف دون تردد أو انكسار، لطالما أننا نستلهم من قيادتكم الفذة والعظيمة البطولة والحكمة، والصبر.

وفى الأخير، ندعو الله عز وجل أن يحقق لشعبنا مجده التليد، ونصره العظيم، وأن ينعم بالحرية، والعيش الرغيد، وأن يحقق طموحاته، تحت قيادة إبن اليمن البار، وقائدها العظيم صانع أمجاد اليمن الحديث، عز اليمن وفخرها المشير/ عبد ربه منصور هادي – حفظه الله وسدد خطاه -.

 

سبأ

مواضيع متعلقة

اترك رداً