ذمار تحتفي بالذكرى الثانية لانطلاق مقاومة عتمة

img

يوميات الجيش 0 fd

«سبتمبر.نت»

أقامت المقاومة الشعبية والسلطة المحلية بمحافظة ذمار حفلا فنيا وخطابيا اليوم السبت بمحافظة مأرب إحياءً  للذكرى السنوية الثانية لانطلاق مقاومة عتمة.

وفي كلمة ألقاها وكيل محافظة ذمار الشيخ محمد عبدالوهاب معوضة خلال الحفل أكد أن المليشيا فشلت في تحقيق نصر عسكري على الأرض في الحربين 2015- 2017م بمديرية عتمة لذلك لجأت إلى ترويع السكان وقصف قراهم ومنازلهم وتفجير عدد من تلك المنازل كما عملت على  اختطاف المواطنين من الطرقات وحاصرت المديرية بشكل كامل.

وقال: “كانت نقطة ضعف مقاومة عتمة الوحيدة أثناء الحرب هي عدم وجود ممر آمن لإسعاف الجرحى والمصابين وتزويد المنطقة بالاحتياجات الغذائية والسلاح الكافي للحرب”.

وكيل محافظة ذمار دعا في كلمته أمام الحفل كافة أبناء ذمار للعمل الجاد والمخلص من أجل إعادة الدولة المختطفة وسيادة القانون. وقال: إن كل ذلك لن يحدث مالم يتم كسر شوكة المليشيا كما كسرت في مأرب وعدن.

من جانبه قال محمود الغابري أحد قادة المقاومة الشعبية بمديرية عتمة في كلمة ألقاها في المهرجان: إن المليشيا الانقلابية لم تتوقع ردة فعل أبناء عتمة تجاه العدوان الآثم الذي تعرضت له المديرية في العام 2015م، وهو الأمر الذي أدى لصلح  حاولت المليشيا من خلاله إخفاء الهزيمة النكراء التي تكبدتها  في المنطقة.

وأكد الغابري أن المليشيا أدركت قوة خصمها ومدى خطورته وشراسته وأهمية المديرية الاستراتيجية التي تربط الكثير من المحافظات اليمنية، وانسحبت لتجهيز عدوان آخر على المنطقة بحشود وقوات عسكرية أكبر وفرض حصار مطبق على المديرية.

هذا وتخلل الحفل عرض فيلم وثائقي عن مراحل المقاومة في عتمة بالاضافة إلى  فقرات فنية وشعرية نالت استحسان الحاضرين.

مواضيع متعلقة

اترك رداً