فتح يشيد بخطة الاستجابة للأمم المتحدة ويستغرب بعض المواقف المناقضة للاتفاقيات الدولية

img

محليات 0 رمزي الحكيمي

أشاد وزير الإدارة المحلية رئيس اللجنة العليا للإغاثة عبدالرقيب فتح بدعوة الامم المتحدة لعقد مؤتمر اغاثي دولي لدعم خطة الاستجابة التي وضعتها الامم المتحدة لليمن ممثلة بمنسقية الشئون الإنسانية.

واستغرب الوزير في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) رفض الامم المتحدة تنفيذ طلب الإشراف على تسيير أنشطة ميناء الحديدة بينما تقتضي مهامها الإنسانية القبول بذلك كون ذلك يتسق مع أهمية الميناء كما تطالب الامم المتحدة به.

كما استغرب فتح تدخل منسق الشئون الإنسانية جيمي ماكغولدريك في تحديد اتجاهات المعارك العسكرية كون ذلك يتعارض مع مهامه الإنسانية والاتفاقيات الدولية التي تنص على خضوع كل محافظات ومطارات وموانئ الجمهورية اليمنية للرئيس والحكومة الشرعية وهذا ينطبق على محافظة الحديدة والميناء التابع لها.

وأشار الى أن بقاء بعض المحافظات والمطارات والموانئ تحت سيطرة الميليشيا الإنقلابية ، أمر شاذ ويفترض أن ( ماكغولدريك )يعارض بقائه ويبذل الجهود لانهائه.

ودعا وزير الإدارة المحلية ، المنسق القطري للشئون الإنسانية الي الاهتمام بإنهاء حصار محافظة تعز المحاصرة منذ ما يقارب السنتين ومنع الميليشيا الانقلابية من التقطع والنهب المستمر للقوافل الاغاثية والدوائية واحتجاز العاملين في المجال الإغاثي في عدد من المحافظات اليمنية.

مواضيع متعلقة

اترك رداً