26 سبتمبر .. عودة ضرورية

img

مقالات 0 محرر

رشاد الشرعبي
26 سبتمبر ليست مجرد صحيفة وموقع أختطفتهما مليشيا الإمامة بعد إجتياح صنعاء في 21 سبتمبر 2014, بل ثورة أقتلعت حكمهم في عام 1962م وستقتلع مابقي منه خلال المسيرة الثورية المستمرة والتي عززتها 11 فبراير 2011 ويعمل لأجلها اليوم الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.
من الضروري ان تعود 26 سبتمبر الصحيفة والموقع لتنشر ثقافة 26 سبتمبر الثورة والقيم والسلوك وإرادة الشعب التي أعلنت عن نفسها في 62 وارادوا ان يحكموا قبضتهم عليها في 2014.
ومن الغريب ان يخوض جيش سبتمبر معركة اليمن ضد الإمامة والإستبداد بوجهيها الانقلابي القبيح دون إعلام عسكري كصحيفة وموقع 26 سبتمبر, وسيكون للعودة أثر في نفوس المقاتلين الذين يدافعون عن تلك الأهداف الستة لثورة سبتمبر والتي أزيلت من على واجهت الصحيفة ليستبدلها الاماميون بخرفاتهم واكاذيبهم وإدعاءاتهم السلالية.
ومع الخطوات الأولى لتأسيس جيش اليمن بعقيدته القتالية الوطنية لابد ان تكون 26 سبتمبر حاضرة كصحيفة وثورة كموقع وأهداف ستة, ولا بد ان تكون دماء الشهداء التي تروي أرض اليمن في نهم وصرواح وتعز والبيضاء وميدي والجوف وبيحان وكرش والصلو والوازعية واي بقعة هي المداد الذي به تكتب سجلات تاريخ 26 سبتمبر.
سبتمبر ثورة اليمن التي قضت على حكم سام اليمن سوء العنصرية والاستبداد طوال ألف عام ولا بد ان تكون سبتمبر الصحافة عنواناً لتلك الثورة وكاشفة لذلك العهد البائد والانقلاب الهالك.

مواضيع متعلقة

اترك رداً